مناقشات الدراسات العليا

رسالة ماجستير في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة / جامعة ديالى تبحث في (بناء وتقنين مقياس التنافس...

   
96 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   17/09/2019 10:56 صباحا

رسالة ماجستير في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة / جامعة ديالى تبحث في (بناء وتقنين مقياس التنافس للعمل الاداري للهيئات الإدارية لأندية المنطقة الوسطى والجنوبية في العراق) للباحث   محمد محمود سلمان

 

تكمـن أهمية الـدراسـة في بناء وتقنـين مقياس التنافس للعـمل الاداري للهيـئات الادارية لانديـة المنطقة الوسـطى والجنوبية كمـعيار بيـان مدى التنـافس للعمل الأداري للهــيئات الأدارية للأندية في الـمنطقة الوسطى والجنوبـية، ومـا يتعرضــون له من تنـافس مخـتـلف في حياتهم اليومـية ، فـضـلاً عــن أن العاملون في الهيـئـات الأدارية للأنديـة مـحـل الدراســة إذ أن رؤيـتهـم لنتائـج هــذه الـدراسـة قـد ينفـعــهم فـي تطـويـر مستـواهتـم والتـخلص من عوائـق التنافس السلبـي وبالتـالي الـصـعـود والأرتـقـاء بـمستـوى أدائهــم الوظـيـفي وتحقـيق أفضـل النتائـج، مـمـا يـسـاعد فـي أزديــاد المعـرفـة العلميـة بالتنافس للـعمل الأداري وما يترتـب عليـه مـن أثـار وكيـفــية مواجهـاتهـا والتصــدي لها بطـريقة أيجابيـة .

 

برزت مشكلة البحث من خـلال خبرة الباحـث في العمل الإداري لاحـظ أنه هناك صـراع تنافسي للعمل الإداري للهـيئات الإدارية في الأنـدية الرياضيـة وأن هذه الصـراعات قد تعمل علـى دافعية العمـل نحو الأفضـل أو من جانـب أخر قد تؤدي إلـى زيادة الصـراع من أجل الحصـول على المنـاصب التي قد تؤدي إلـى هبوط مسـتوى المؤسسة نتيجة هـذا الصراع، وهذا ولـعدم وجود أداة تقيـس هذا الصراع مـن الناحيتين الإيجابيـة والسلبية عـلى حد علم الباحـث لذا أرتئ الباحـث دراسة هذا التنـافس الإداري داخل المؤسسـات الإدارية، وذلك مـن خلال بناء وتقـنين مقياس التنـافس الاداري.

 

هدف البحث الى بناء وتقـنين مقياس التـنافس للعمل الإداري للهـيئات الإدارية لأنديــة المنطقة الوسطـى والجنوبـية في العـراق، التعـرف على مسـتوى التنافس الإداري للهيئـات الإدارية لأنديـة المنطقة الوسطى والجنوبـية.

 

استنتج الباحث ما يأتي

تم بنـاء مقياس التنافس للعمــل الإداري لأعضاء الهيــئات الإدارية لأندية المنطقــة الوسطى والجنــوبية في العراق، تم تقنــين مقياس التنافس للعمــل الإداري لأعضاء الهيئــات الإدارية لأنديــة المنطقة الوسطى والجنوبيــة في العراق، بناءاً علــى نتائج التحليل العاملــي تم استخــلاص (5) عوامل لمقيـاس التنافس للعــمل الإداري لأعضاء الهيئــات الإدارية لأندية المنطقــة الوسطى والجنوبيــة في العراق. وهـي :

أ‌-      العامــل الاول :- التخطيــط والذي احتوى علــى(14) عبارات .

ب‌-    العامــل الثاني  :- الأهداف التنـافسيــة والذي يحتوى علــى (10) عبـارات .

ت‌-    العامل الثـالث :- الرؤيــة والإبداع والذي احتــوى على (9) عــبارات .

ث‌-    العامل الرابــع :- جـودة الأداء والذي احتــوى على (7) عــبارات .

ج‌-     العامل الخــامس :- الثقافة التنظيمـيــة والذي احتــوى على (5)عبــارات .

 

توصــل الباحث الــى (45) عبـارة اشتمــلت على المكونــات الرئيسة للمقــياس، من خــلال نتائج الدراسة تــم التعـــرف على مسـتــوى التنافس الإداري للهيئــات الإداريـة لأنديـة المنطقـة الوسطى والجنوبـيــة في العراق.

 

ووصى الباحث بأن هذا المقياس وسيـلة علمية لقياس التنـافس للعمل الإداري لأعضـاء الهيئات الإداريـة لأندية المنطقة الوسطـى والجنوبية في العــراق، يمكن استــخدام المقياس الحالي مـن قبل الهيئات الإداريـة للوقوف على الصعوبـات والمشكلات التي تواجههــم اثناء القيام بأعمالهــم وامكانية التغلــب عليها لــما يحتويه المقياس مــن مجالات متعددة، إمكانيــة استخدام المقياس الحالــي من الباحثين والمختصيــن وطلبة الماجستير والدكتــوراه في بحوثهم ودراستــهم، وكذلك في إجــراء دراسات مشابــهة لقياس مستــوى التنافس للعمل الاداري، يمكن أجــراء دراسات تتنــاول العلاقــة بين مفهوم التنافــس للعمل الاداري وعــدد من المتغيــرات والمفاهيم الأخــرى، يقتــرح الباحث على المسؤولــين في الأندية الرياضــية اعتماد مقيــاس التنافس للعمـل الاداري كـأداة لقياس مستوى التنافــس الحاصل لدى الادارييــن في الانديــة.

 

 

 

 




3:45