مناقشات الدراسات العليا

اطروحة دكتوراه في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة / جامعة ديالى تبحث (القيمة التنبؤية للإنجاز بدلالة...

   
122 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   18/09/2019 11:08 مساءا

اطروحة دكتوراه في كلية التربية البدنية وعلوم الرياضة / جامعة ديالى تبحث (القيمة التنبؤية للإنجاز بدلالة اهم المحددات البيوكينماتيكية باستخدام منظومة التحليل (البيوسان)لبعض مراحل الرمي لدى لاعبي رمي الرمح المتقدمين) للباحث عمر عبد الاله سلامه

 

جاءت اهمية هذه الدراسة في تحديد القيمة التنبؤية لأهم المحددات البيوكينماتيكية لبعض مراحل الاداء في فعالية رمي الرمح وتحديداً مرحلة الخطوات الخمسة ومرحلة التقاطع الاخيرة ومرحلة الرمي ومدى ترابط هذه المحددات الميكانيكية في اجزاء جسم الرامي ضمن هذه المراحل بما ينسجم وتحقيق افضل الاوضاع الميكانيكية له والتي تخدم الأداء والانجاز في ان واحد من خلال استخدام برامج التحليل البيوميكانيكية واستخراج المحددات المطلوبة له ، بالإضافة الى افتقار المكتبات العراقية والبحوث المنجزة الى موديل حقيقي للرماة العراقيين الذي يعتمد على المحددات البيوكينماتيكية المبحوثة في هذه الدراسة الحالية .

 

برزت مشكلة البحث في حقيقة العلاقات الارتباطية بين اهم المحددات البيوكينماتيكية التي تمتاز بها افراد عينة البحث على المستوى المحلي وايجاد معامل الارتباط الحقيقية لهذه المتغيرات مع الانجاز المتحقق لكي يتم التنبؤ وعن طريق هذه النتائج نلاحظ مدى العلاقة اولا بين هذه المحددات والانجاز من جهة والتنبؤ بالإنجاز المتحقق من خلال هذه المحددات من جهة اخرى ، اذ يعتقد الباحث ان للرقم المحلي الحالي يحتاج ان تكون هنالك متغيرات ميكانيكية تدعم مستوى الانجاز بشكل صحيح وبالتالي فأن تكامل هذه المتغيرات الكينماتيكية تعطي الاداء الافضل للرامي لكي يحقق الانجاز الافضل أي المسافة الافقية التي ترتقي الى المستوى الاسيوي والعالمي ومن هذا الباب يحاول الباحث ان يجد الحلول الميكانيكية من خلال علاقات احصائية لها ارتباط بين ما يتحقق من شروط ميكانيكية خصوصاً في بعض مراحل الاداء وبالأخص الخطوات الاخيرة التي تمثل مقدار السرعة النهائية للرامي التي يصل اليها قبل ان يتخذ وضع الرمي النهائي وما يحدث من تغير في هذه السرعة في خطوة الرمي النهائية التي يجب ان تتناسب وتنسجم مع سرعة الجذع وسرعة الذراع الرامية وسرعة الانطلاق للرمح والتي يجب ان تكون بأعلى ما يمكن، وأن دراسة العلاقات الارتباطية من خلال اتجاهها وقوتها وضعفها سيعطي لنا صورة واضحة عن حقيقة المستويات التي يتميز بها افراد عينة البحث المحليين وتشخيص الخلل وتزويد المدربين بهذه النتائج من اجل تعزيز مناطق الضعف وزيادة قوة الجانب القوي بحيث يحصل تكامل في مستوى الاداء بما يخدم الانجاز الافضل ، لذا يعتقد الباحث ان هذه الدراسة قد تعطي حلول وايضاحات وتأكيد اهم المحددات البيوكينماتيكية المميزة للرماة العراقيين في فعالية رمي الرمح من الناحية الميكانيكية واهمية كل متغير للتنبؤ بالإنجاز للاعبي رمي الرمح.

 

هدف البحث التعرف على قيم المحددات الميكانيكية المميزة لبعض مراحل الاداء لفعالية رمي الرمح (خطوات الخمسة الايقاعية وخطوات التقاطع الاخيرة ومرحلة الرمي والرمي ) لدى لاعبي رمي الرمح للمتقدمين، التعرف على طبيعة العلاقة الارتباطية بين هذه المحددات وإنجاز رمي الرمح لدى لاعبي رمي الرمح للمتقدمين، التعرف على القيمة التنبؤية لأهم المحددات البيوكينماتيكية لدى لاعبي رمي الرمح للمتقدمين.

 

استنتج الباحث بان متغير زوايا ميل الجسم والجذع لم ترتق الى المثالية في الاداء بما يخدم الاداء لأفراد عينة البحث من خلال ما ظهرت من نتائج، زوايا اجزاء الجسم الاخرى () والتي تمثل الوضع الذي يفترض ان يحتفظ به الرامي بسرعته من دون كبح مبالغ فيه للحركة، كانت العلاقات الارتباطية ضعيفة لهذه الزوايا مما يدل على ان هنالك ضعفاً في المستوى البدني او في العضلات العاملة على هذه الزوايا، لم تنسجم زوايا المرفق لأفراد عينة البحث بما يتحقق من انجاز عن طريق ما تم الحصول عليه من نتائج سواء في اثناء الوضع التحضيري او في وضع اقصى ثني او في وضع الدفع النهائي، الزاوية بين الرجلين هي الزاوية المعبرة عن وضع الرمي النهائي اذ كانت بمستوى لا يفيد الاداء والانجاز، لعدم ظهور علاقة ارتباط دالة، ان نسبة المساهمة لمتغيرات الزوايا لم تدل على فاعلية هذه المتغيرات بالإنجاز، وجود علاقة ارتباط معنوية بين متغير طول مسار التسارع بالارتكاز الفردي والانجاز، لم ترتق متغيري طول خطوة التقاطع والخطوة الاخيرة الى المثالية بما يخدم الاداء لأفراد عينة البحث، ان متغير طول مسار التلويح لم يكن بالمستوى المثالي لدى عينة البحث، وجود علاقة ارتباط بين متغير زمن مرحلة الارتكاز الزوجي والانجاز، وجود علاقة ارتباط معنوية بين خطوة التقاطع والانجاز.

 

ووصى الباحث باستعمال التحليل الحركي الدوري وتفسير نتائج التحليل بما ينسجم و تطوير الاداء المثالي، استخدام برامج التحليل الحركي في الوحدات التدريبية لإعطاء تغذية راجعة انية وتصحيح الاخطاء، للوصول الى الوضع الميكانيكي الصحيح، الافادة من نتائج التحليل في المراجعة الدورية اللحظية للاعب ليتمكن كشف نقاط الضعف والقوة والوضع الميكانيكي الصحيح، اعتماد المتغيرات الكينماتيكية المستخدمة في ضوء هذه الدراسة في عملية التنبؤ للإنجاز الرقمي  للاعبي فعاليات الرمي بألعاب القوى، اجراء بحوث مشابهة لباقي لفعاليات الرمي الاخرى لكون المستوى الرقمي لهذه الفعاليات لا يرتقي الى المستوى الرقمي العالمي، اجراء دراسات لقياس القوة المرافقة للأداء من اجل ان يكون هنالك تكامل بين الكينيتك والكينماتيك للاعبين، التأكيد على استعمال الاجهزة التقنية الحديثة الخاصة بالتحليل الحركي لكشف الاخطاء الميكانيكية المصاحبة للأداء الفني.

 

 




3:45